ألمانيا تعمل على إعادة 200 ألف لاجئ سوري إلى بلدهم

img

قال وزير التنمية الألماني، غيرد مولر، إن بلاده تعمل على إعادة 200 ألف لاجئ سوري إلى المناطق “الآمنة” في سوريا.

وفي مقابلة مع إذاعة “دويتشلاند فونك” قال مولر إن الاتفاق الذي توصلت إليه الولايات المتحدة وروسيا حول وقف إطلاق النار جنوب غرب سوريا يشكل “أملًا وفرصة” لوضع حد للحرب السورية.

وأضاف مولر، حسبما نقل موقع “دوتشه فيله” أن بلاده ستعمل على إعادة 200 ألف لاجئ سوري على الأقل خلال برنامج خاص بذلك، إلا أن المكتب الاتحادي لشؤون الهجرة واللاجئين لم يقر ذلك رسميًا.

وكانت الولايات المتحدة اتفقت مع روسيا، على هامش قمة العشرين في مدينة هامبورغ على وقفت إطلاق النار في درعا والسويداء والقنيطرة والجولان المحتل.

واعتبر وزير التنمية الألماني أن الوضع في الجنوب السوري “ملائم” لإعادة اللاجئين السوريين، على حد قوله، مضيفًا “منذ الآن قد يتم إعادة اللاجئين السوريين إلى المناطق الآمنة والمحررة”.

وكانت ألمانيا استقبلت ما يزيد عن مليون لاجئ منذ عام 2015، ما يقارب 325 ألف منهم سوريو الجنسية، ولجأت ألمانيا إلى منحهم ما يعرف بـ “الإقامة الثانوية” والتي لا تتجاوز مدتها العام قابلة للتجديد، وتشترط عليهم العودة إلى بلادهم في حال انتهى النزاع.

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة

اترك رداً

*