الشعور الدائم بالتعب والإرهاق

img

يبدُو طبيعيًا أن يشعر الإنسان بالإرهاق، بين الفينة والأخرى، ذلك أن الجسم يتعب بدوره جراء أنشطته المستمرة، لكن حين يطولُ الإرهاق لفترة غير مألوفة، فإن ثمة ما يدعو إلى القلق، على اعتبار أن أسباب كثيرة قد تكون وراء ذلك.

 

ما هو التعب الدائم ؟

مصطلح يشير الى حالات التعب الشديد و المتكرر التي لا تزول مع النوم أو الراحة فمن مميزاتها انها ثابته و مرافقة للجسم ومع الوقت تم تصنيف متلازمة التعب المزمن على أنها مرض عصبي، و بالرغم من التطور العلمي و كثرة التجارب و الأبحاث الا أن السبب الرئيسي ما زال غير واضح لدى الاطباء.

 

أعراض التعب الدائم

في حال اصيب احد الاشخاص فإن حالته يتم تشخيصها من خلال بعض الاعراض و العلامات التي تظهر علية مثل :

ـ  لم شديد في المفاصل بعيدا عن الالتهابات.

ـ  صداع نصفي متكرر.

ـ  الم شديد لا يحتمل في فقرات الرقبة.

ـ  التعب السريع عند القيام بأي مجهود حركي.

ـ  الشعور بالدوار و الغثيان مما يجعل التوازن صعبا نوعا ما.

ـ  الاصابة بحالات عسر الهضم.

ـ  انخفاض في معدل ضربات القلب و صعوبة التنفس و بلع الطعام.

ـ  انتفاخ و الم في الغدد اللمفاوية.

 

ويؤكد خبراء ان هناك أسباب تؤدي إلى الإرهاق طوال الوقت أو ما يعرفُ عند الأطباء المختصين بـ“TATT”، أيْ “Tired all the time”.

تعكر المزاج والاكتئاب، فالمكتئب لا يعاني هبوط معنوياته فقط، وإنما يكابد جملة من الأعراض الجسمانية مثل الصداع والآلام المتفرقة في مناطق الجسم.

لذلك من يعانون إرهاقاً دائماً قد يكون مفيداً لهم أن يرتادوا الطبيب النفسي حتى يتأكد مما إذا كانوا يعانون اكتئاباً، لأن أعراض المرض لا تقف عند الشعور بالحزن.

القلق، ما يحرم الشخص المرهق من النوم بشكل عميق وهادئ ويؤدي به إلى الاستيقاظ في وقت مبكر خلال فترة الصباح، ويؤدي القلق الدائم إلى حصول حركة مرتبكة لهرمون لأدرينالين العصبي داخل الجسم، مسبباً بذلك حالة من الإجهاد الدائم.

نقص الحديد فهذا يؤدي للشعور بالإرهاق الدائم، إذ يساعد الحديد الدم على حمل الأكسجين في الجسم، ويمكن كشف نقصه بتحليل بسيط للدم، وقد ينصح الطبيب المريض بتناول أغذية غنية بالمعدن مثل اللحوم والكبد والبيض والأرز البني والمكسرات والفواكه المجففة.

نقص “فيتامين ب 12” من بين أسباب الشعور بالإجهاد الدائم، والإحساس بضعف في العضلات مع الوخز وضبابية في الرؤية، وينصح الأطباء من يعانون هذا النقص بالإكثار من بعض الأغذية الصحية موازاةً مع ذلك.

نقص في فيتامين “د” قد يحصل الإرهاق الشديد جراء وقوع نقص فيتامين “د” الذي يحتاجه الإنسان بشكل كبير لأجل تقوية عظامه وأسنانه، ويؤدي تراجعه إلى أمراض القلب والاكتئاب والتعب المزمن.

ورغم أننا نحصل على جرعات من الفيتامين في الغذاء الذي نتناوله، إلا أن الأطباء ينصحون بالتعرض لأشعة الشمس بشكل كاف حتى ينالُ الإنسان منه قسطاً كافياً،

الفيروسات: في حال دخل فيروس إلى الجسم، فإنه يتسبب بحالة من التعب إلى جانب عدد من الأعراض الأخرى مثل الغثيان والإسهال والصعوبة في التنفس وآلام الصدر.

الحمى العدية : ويورد أنها حمى فيروس تصيب اليافعين والشباب على وجه الخصوص، فتخلق لديهم حالة من الإرهاق كما قد تؤدي أحيانا إلى حصول التهابات في الغدد الدهنية في العنق.

الطعام و الشراب الخاطئ : أن شرب الكثير من المشروبات المدرة للبول، دون التعويض بشرب الماء يسبب جفاف في الجسم يكون التعب و الإرهاق الدائم أحد أعراضه الخارجية، كما أن تناول بعض أنواع الأطعمة التي يتحسس منها الجسم قد تكون سببا في الشعور بالتعب.

يجب التنوية الى أن جفاف الجلد لا يسبب فقط حالات التعب،  بل يتسبب بالإصابة بالعديد من الأمراض الجلدية نتيجة نقص التروية والكثير من الأمراض الاخرى

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة

اترك رداً

*