“بعلبك تتذكر أم كلثوم”

img

 

بدأت فعاليات الدورة الحادية والستين من لمهرجان بعلبك وتستمر حتى 15 أغسطس ، وتقام بقلعة بعلبك الأثرية شرق لبنان.

وحرصت إدارة المهرجان على أن يكون معظم الفنانين المشاركين من لبنان أو من جذور لبنانية.

وهذا العام يمر 50 عام على وقوف كوكب الشرق أم كلثوم على مسرح بعلبك للمرة الثانية في تاريخها، فقد شاركت كوكب الشرق للمرة الأولى بالمهرجان عام 1966، وبعدها شاركت عام 1968 أي منذ 50 عاما، وهو ما حمس إدارة المهرجان للاحتفال بهذه المناسبة، وإطلاق اسم كوكب الشرق على حفل الافتتاح.

وشاركت أم كلثوم للمرة الأخيرة بمهرجان بعلبك عام 1970، وحرصت إدارة المهرجان على أن تكون ليلة الافتتاح مصرية خالصة تحت اسم “بعلبك تتذكر أم كلثوم”، ويحيي حفل الافتتاح المطربة مروة ناجي، والمطربة مي فاروق، بقيادة الموسيقار المصري هشام جبر.

بينما تتنوع فقرات المهرجان على مدار 25 يوم بداية من افتتاحه، ويشارك في المهرجان مغني الروك الفرنسي والكاتب والملحن وعازف الجيتار ذو الأصول المصرية اللبنانية ماتيو شديد، الملقب بـ”إم”.

ويقدم المسرحي اللبناني جورج خباز مسرحية “إلا إذا” الموسيقية على مدى ليلتين، وهو الذي كتب نصها كما يؤدي دور البطولة فيها.

وفي أمسية تحمل اسم “من تراثنا إلى الجاز”، تحيي اللبنانية جاهدة وهبة، حفلة موسيقية على البيانو مع الفرنسي اللبناني إيلي معروف.

كما يقدم المهرجان ضمن برنامجه السنوي، حفل أوبرا للموسيقي الإيطالي جواكينو روسيني، مع السوبرانو اللبنانية المقيمة في كندا جويس الخوري، وبمشاركة مغنيين إيطاليين و120 عازفا ومنشدا.

ويختتم المهرجان برنامجه بحفله للمغني الأمريكي بن هاربر بصحبة فرقته الموسيقية، وذلك يوم 15 أغسطس 2018.

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة