تجمع الشتات الفلسطيني في أوروبا

بمشاركه واسعة منقطعة النظير من ابناء شعبنا الفلسطينيين والمؤسسات والهيئات الفلسطينيه و العربية وممثل منظمة التحرير الفلسطينية والمتضامنين من الألمان والأجانب مع قضيتنا الفلسطينية العادلة للفعالية التي دعا لها تجمع الشتات الفلسطيني في أوروبا تم عرض ورفع علم فلسطين، الذي يعد اطول علم لفلسطين وذلك بمناسبة الذكرى 69 للنكبة ومرور مائة عام على وعد بلفور المشؤوم ودعما ونصرة لأسرانا البواسل في سجون الاحتلال الذين يسطرون أروع الملاحم بأمعائهم الخاوية.

وذلك أمام بوابة برلين التي تعد من أهم المعالم التاريخية .

وبعد الاعداد والتحضير لهذه الفعالية التي استغرقت حوالي شهرين لانجاز وخياطة العلم 100×4.50 متر طول العلم.

بدأ الحفل والنشاط بمراسم دخول العلم وسط الساحة يتقدمه لوحة رمزية كبيرة  تضامنية مع الأسرى البواسل، يليها حملة المفاتيح التي تمثل لشعبنا رمزية حق العودة، وكانوا من كبار السن والأطفال كرمزية للتواصل بين الاجيال من ابناء شعبنا لحين تحقيق حلمنا بالعودة والتحرير.

وكان لافتا للنظر حضور قوي من الشباب والشابات في هذه الفعالية وأخيرا حملة العلم، الذي تعاون على حمله الجميع شبابا وكبار السن.

رافق العرض الفرقة النحاسية (فرقة المجد) حيث عزفت الاناشيد الرسمية الوطنية  وعند الانتهاء من عرض العلم تم عزف النشيد الوطني الفلسطيني إيذاناً  ببدء الفعاليات المرافقة لعرض العلم حيث بدأت فرقة موريا للفلكلور والتراث الوطني الفلسطيني بعرض لوحاتها الفنية، وتلى ذلك  قصيدة شعرية للطفلة الفلسطينية  “تالا ابو خميس” حيث ألهبت مشاعر المشاركين ومن ثم فقرة شعرية للشابة “ماجدة عودة”، قصيدة عن الشهيد الفلسطيني ..  وبعدها كانت من اهم الفقرات حيث رفع العلم بطريقة مؤثرة امام بوابة برلين  حيث كانت المشاعر لا توصف وتفاعلا رائعا  لجميع المشاركين، وتخلل ذلك أغاني وطنية.

وقد عبر المشاركين عن تفاعلهم مع علمهم الوطني بالتوقيع على العلم بذكر الاسم والقرية في فلسطين.

اخيرا عند نهاية الفعالية القى السيد نضال حمدان رئيس تجمع الشتات الفلسطيني في أوروبا كلمة شكر فيها المشاركين وتفاعلهم وتجاوبهم مع دعوة التجمع وأكد على الثوابث الوطنية وعلى رمزية الفعالية من كافة النواحي ووجه تحية الى الاسرى البواسل المضربين عن الطعام وطالب الجميع لمساندتهم لتحقيق مطالبهم التي من أجلها بدءوا اضرابهم  وأول المطالب و حريتهم.

الجدير بالذكر أن العلم سوف يعرض بعدة دول أوروبية.

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة

اترك رداً