شخصية العدد: الفنان وفيق الزعيم

img

 

وفيق الزعيم ، ممثل سوري  ولد عام  1960  في مدينة دمشق ، شارك في العديد من الأعمال المسرحية والسينمائية ولعب أدواراً هامة في المسلسلات التلفزيونية كان أكثرها تأثيراً على المشاهد العربي دوره في مسلسل باب الحارة حيث جسد شخصية

” أبو حاتم” والتي قال أنها من أهم الأدوار التي قام بها في حياته المهنية.

تخرج الممثل وفيق الزعيم من معهد الفنون التشكيلية، وحصل على عدة جوائز خلال حياته المهنية ومنها:

جائزة الإبداع الذهبية في مهرجان القاهرة، جائزة الإبداع الفضية كأفضل عمل إجتماعي في مهرجان القاهرة وجائزة الدولة التقديرية في مهرجان القاهرة.

شارك  وفيق الزعيم في العديد من المسرحيات أهمها : المفتش العام – رؤى سيمون ماشار – الاستثناء والقاعدة – حكاية زهرة الحفاره – مصرع عامل – ماريانا بينيدا.

كما كانت لوفيق الزعيم أعمال إذاعية :شخصيات روائية – حكم العدالة -ظواهر مدهشة – و العديد من الأعمال الاخرى.

أما في السينما فقد اشتهر بعملين هما  : الطحالب عام 1991  وسحاب عام 1992

وفي التلفزيون كانت لوفيق الزعيم المشاركة الأهم والتي استطاع من خلالها ان يتميز وأن يدخل في عقل وقلب المشاهد العربي، من خلال أدائه التمثيلي المقنع واختياره لأعمال هادفة تحمل مضموناً ورسالة سامية الى المجتمع العربي، وكذلك من خلال تجسيد

أدوار تعكس الواقع السوري والعربي على حد سواء.

 

من أهم هذه المسلسلات التي قدمها  وفيق الزعيم : “حارة نسيها الزمن” – 1991 – تأليف هاني السعدي، إخراج  سالم الكردي، “حمام القيشاني” تأليف دياب عيد، إخراج هاني الروماني، يتكون من 5 أجزاء (الأول كان من إنتاج عام 1994)، “الياسمين و الإسمنت” من تأليف وفيق الزعيم و مأمون ضويحي وأحد الكتاب السويديين و من إخراج محمد قبلاوي، “الداية” 2003 ، من تاليف الكاتب د. فؤاد شربجي ومن إخراج بسام سعد، “حد الهاوية” – 2003 – من تأليف  وسيناريو أحمد علي اسماعيل، و إخراج

 علاء الدين شعار، كومة الحجر 2006 ، خالد بن الوليد 2006- 2007 ، “باب الحارة”  أنتج الجزء الأول منه عام 2006، من إخراج بسام الملا، شارك في كتابته عدد من المؤلفين السوريين، ويتألف من 5 أجزاء، وهو عبارة عن دراما اجتماعية شامية تدور أحداثها في عشرينيات القرن الماضي ، “مزاد علني” من إخراج عماد سيف الدين، “الزعيم” أنتج الجزء الأول منه عام 2011، من تأليفه، إخراج مأمون الملا، طاحون الشر 2013.

 

وعمل وفيق الزعيم ايضاً في التأليف و من مؤلفاته: للتلفزيون : “الآباء و الحصرم – حكاية من حارتنا – إخلاص – مزاد علني – حارة الجوري – المتفائل – البحث عن السعادة – الياسمين و الإسمنت – يوميات مواطن – الأمانة – ظلال و رمال”, ولديه في الإذاعة أكثر من مائة عمل.

 

توفي الفنان وفيق الزعيم في 15 مارس لعام 2014 بعد صراع مع مرض السرطان عن عمر يناهز الـ54 عام.

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة