مع طفلك قبل النوم

img

تعتبر فترة ما قبل النوم هي الوقت الأنسب للحديث مع طفلك، ومعرفة ما يدور في عقله، من أفكار وخيالات، يمكن تطويرها إذا كانت مناسبة، أو تصحيحها إن كانت غير ذلك، عن طريق التكلم معه وسؤاله عن بعض الأمور التي حدثت معه خلال يومه، وكيف تصرف اتجاهها.

وقد اعتاد الآباء والأمهات سرد قصة أو حكاية قبل النوم للطفل ولكن هناك وسيلة ذات فاعلية أكثر مع الطفل وهي سرد اليوم بالكامل الذي مر به الطفل علي شكل حكاية مع توضيح ما قام به من فعل إيجابي أو سلبي مثل ” كان يا ما كان طفل اسمه عمر استيقظ في الصباح وتناول وجبة الإفطار كاملة “عمل جميل” ولكنه خلال اليوم قام بكسر لعبته “عمل سلبي” مما جعله يفقد لعبته المحببة له، وهكذا..”.

من خلال سرد القصة نلاحظ تركيز الطفل في الاستماع بشكل ملحوظ لأن الحكاية توضح ما قام به هو نفسه، مما يجعله يتعلم من أخطائه ولا يكررها والعكس صحيح، ويجعل الطفل ينتظر كل يوم التقرير اليومي الخاص به في شكل حكاية ما قبل النوم بصورة محببه لقلبه، وبنهاية الحكاية يوعد الطفل بمكافأة او أن بطل القصة طفل جميل ومحبوب ويتعلم من أخطائه.

بعض الأسئلة التي يمكن عرضها على الطفل حتى نعطي فرصة له للتحدث والتعبير عما يدور في ذهنه وما يجعله سعيداً او حزيناً كما يلي:

كيف كان يومك؟

احرص على هذا السؤال بشكل يومي مع طفلك، فهو يعطي انطباع للطفل بمدى اهتمامك به، ولكن يجب الانتباه في عرض السؤال بطريقة محببة حتى يستقبلها الطفل بشكل قريب إلى قلبه وليس بشكل استجواب.

ما هي خطتك لقضاء الغد؟

عليك تذكيره بما سوف يقوم بفعله غداً كما ذكرته بالماضي، هذا يجعل الطفل ينظم أفكاره للغد ويحدد أهدافه وما يجب عليه فعله وتذكره.

ما الذي أزعجك اليوم؟

يعتبر وقت ما قبل النوم مباشرة هو أنسب وقت يحكي فيه الطفل ما أزعجه خلال اليوم، لأنهم يصبحون أكثر حساسية وعاطفية ويشعرون بالأمان في السرير الخاص بهم مما يجعلهم يفضفضون عما بداخلهم، فعليكِ الانصات له وتقديم النصيحة المناسبة.

ما الذي أسعدك اليوم؟

يجب عليكِ معرفة ما يسعد طفلك ويفضله لمعرفه اختياراته، حتى تستطيع أن تعرف طريقة تفكيره وتقرأ عقله جيدا، كما يمكن أن تعرض له بعض المواقف وتسأله عنها، مثل “ماذا ستفعل إذا ضربك أحد أصدقائك؟”.

يجب الانتباه أيضا بعدم مشاهدة الأطفال لبرامج أو أفلام عنيفة ومرعبة بشكل عام وقبل النوم بشكل خاص، لأن هذا يجعل الطفل أكثر عرضة للأحلام المرعبة والطاقات السلبية.

 

لحصول طفلك على نوم هادئ

– الاستحمام قبل النوم مباشرة: الاستحمام مع طفلك هى الطريقة المثلى لتساعده على النوم، فبجانب شعوره بالامان لانك بجانبه، سيساعد الماء الدافيء على تهدئة أعصابه حتى يشعر بالنعاس. نصيحة: لا تحاولى اللعب معه اثناء الاستحمام واعتمدي على التدليك البسيط لراسه وجسمه ليساعده على النوم.

– لا تضعى ألعاب بجانب الطفل: البعض يظن أن وضع الألعاب المحببة للطفل بجانبه أثناء نومه ستساعده على النوم والشعور بالأمان، ولكن هذا غير صحيح فانها تساعده على الإستيقاظ بسهوله والرغبه فى اللعب وخاصة معك. لذا لا تضعى الالعاب بجانبه وخاصة التى تصدر الاصوات.

– ابعدى الروائح عن الاطفال: بعض الامهات يفضلن وضع الزيوت المفيدة والتى تساعد على الاسترخاء للطفل وخاصة قبل النوم، ولكن عليك اولا معرفة اذا كان طفلك لديه حساسية فى الأنف والجلد ضد هذه الزيوت والروائح. فربما يكون هذا السبب الاساسى لاستيقاظه فى منتصف الليل.

– ملابس مريحة: عادة ما تقلق الام على طفلها من البرد وبالتالى تجعله يرتدى العديد من الملابس أثناء النوم، فربما يكون هذا السبب الرئيسى لاستيقاظ الطفل فى الليل. لذا اجعلى طفلك يرتدى ملابس قطنية ومريحة .

– تدليك الطفل:  يقال معظم الأطباء ان الطفل الذى يحصل على تدليك فى بطنه وراسه وقدمه، يغفو فى خلال 15 دقيقة. لذا دلكى جسم طفلك واجعليه يشعر بالاسترخاء

الكاتب Mudir

Profile photo of Mudir
Mudir

مواضيع متعلقة

اترك رداً

*