نتنياهو: الجولان سيبقى تحت السيادة الإسرائيلية إلى الأبد

img

جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ثبات الموقف الإسرائيلي من عدم التخلي عن هضبة الجولان التي احتلتها إسرائيل إثر حرب حزيران/ يونيو 1967.

 . وقال نتنياهو، خلال زيارة قام بها إلى هضبة الجولان: “هضبة الجولان ستبقى للأبد تحت السيادة الإسرائيلية. لن نتنازل عن هضبة الجولان — هذه الأراضي تابعة لنا.

واستطرد نتنياهو قائلا “لقد جئت لأعلن أمامكم اليوم أن هضبة الجولان ستبقى تحت السيادة الإسرائيلية إلى الأبد. ولن ننزل من هضبة الجولان ولن نتخلى عنها، فهي لنا. إن منطقة الجولان قد شهدت قبل آلاف السنين ازدهار القرى اليهودية. وأنصحكم، بعد أن تختموا هذا اللقاء المثير للانفعال، لتشاهدوا عشرات المعابد اليهودية التي نعيد ترميمها هنا. إنه لأمر في غاية الجمال”.

ودعا نتنياهو الشباب إلى الإقبال على زيارة الجولان قائلاً “عليكم القدوم لهنا، فهذه هي وسط البلاد الجديد. إن الجولان هو وسط البلاد الجديد، وإن بئر السبع تعد وسط البلاد الجديد، وكذلك النقب، وبمشيئة الله وبمساعدتكم، فأنتم مستقبلنا، سوف نبني سوياً النقب، والجليل ودولتنا معاً. فشكراً جزيلاً لكم، وبالنجاح والتوفيق.”

وفي سياق متصل لفت نتنياهو إلى أن “اعتبار إسرائيل قوة عظمى في مجال العلوم والتكنولوجية ليس بأمر يستهان به”، معتبراً أن إسرائيل تتمتع “بتشكيلة عظيمة من المواهب وحتى العبقريات على الرغم من كونها بلدا صغيرا”.

إلى ذلك أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن نتنياهو اختار مكان الاجتماع “لإيصال رسالة مفادها أن انسحاب إسرائيل من الجولان ليس مطروحا على الإطلاق في ظل تقارير بشأن تسوية للصراع في سوريا يشمل إعادة هضبة الجولان التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967”.

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة