نصائح لطفلك للحصول على نوم هادئ

img

 

“استيقاظ الطفل لفترات طويلة وخاصة بالليل” هذه الشكوى تتكرر من جميع الأمهات، فالبعض يرجع الأمر الى طبيعة الطفل ” عصبى على سبيل المثال” والبعض الاخر يرجع الامر الى عدم قدرة الأم على التعامل مع الطفل وخاصة اذا كان مولودها الاول. ومع اختلاف الاقاويل والنصائح يوجه اليك أطباء الاطفال بعض النصائح التى ستساعدك بشكل اساسى على تخطى هذه المسالة دون الحاجة الى السهر ليلا والشعور بالأرق والإرهاق صباحا.

– تجنبى النظر مباشرة فى عين طفلك

اذا كنتِ تحاولين مساعدة طفلك على النوم، تجنبى النظر مباشرة إليه. ربما تعتقدين انها طريقة مثلى لمساعدة طفلك على النوم وتهدئة أعصابه ولكن بالنسبة له فهي طريقة غير مباشرة لإيقاظه بل سيظن انك تريدين اللعب معه. لذا حاولى دائما أن تغمضين عينيك اذا حاول النظر اليك خاصة فى مرحلة النوم، فهى رسالة غير مباشرة لطفلك انه حان وقت لينام.

– الاستحمام قبل النوم مباشرة

الاستحمام مع طفلك هى الطريقة المثلى لتساعده على النوم، فبجانب شعوره بالأمان لأنك بجانبه، سيساعد الماء الدافئ على تهدئة أعصابه حتى يشعر بالنعاس. نصيحة: لا تحاولىن اللعب معه اثناء الاستحمام واعتمدي على التدليك البسيط لرأسه وجسمه ليساعده على النوم.

– النوم بجانب طفلك

على الرغم من ان العديد من الاباء يعارضون فكرة النوم بجانب طفلهم، إلا ان بعض الدراسات أثبتت ان النوم بجانب الطفل يساعده على الشعور بالأمان ويقلل من الضغط العصبى والنفسى عند الكبر. لذا اجعلى طفلك يشعر بالأمان واجعلي سريره “مهده” بالقرب منك بحيث يمكنه النظر اليك فى اى وقت.

– اطعام الطفل أثناء نومه

معظم الأطفال يستيقظون فى منتصف الليل لشعورهم بالجوع، لذلك ينصح أطباء الأطفال بإطعام الطفل قبل ذهاب الام الى النوم مباشرة حتى و إن كان نائم فى تلك الفترة، فهذا سيشعره بالشبع مده أطول ويوفر لك الراحة لفترة أطول.

– لا تضعين ألعاب بجانب الطفل

البعض يظن أن وضع الألعاب المحببة للطفل بجانبه أثناء نومه ستساعده على النوم والشعور بالأمان، ولكن هذا غير صحيح فإنها تساعده على الاستيقاظ بسهوله والرغبة فى اللعب وخاصة معك. لذا لا تضعين الالعاب بجانبه وخاصة التى تصدر الاصوات.

– ابعدى الروائح عن الاطفال

بعض الامهات يفضلن وضع الزيوت المفيدة والتى تساعد على الاسترخاء للطفل وخاصة قبل النوم، ولكن عليك اولا معرفة اذا كان طفلك لديه حساسية فى الأنف والجلد ضد هذه الزيوت والروائح. فربما يكون هذا السبب الاساسى لاستيقاظه فى منتصف الليل.

– ساعات النوم

وضع ساعات نوم محدده للطفل من اهم الامور التى ستساعده على النوم سريعا وستساعدك على الحصول على قسط من الراحة. فقد أوضحت طبيبة الاطفال نانسى سيلفا أن الوقت الأنسب لنوم الطفل الذى لم يتعد عمره سنة ما بين 6:30 الى 7:00 مساءا. بل وتوضح الطبيبة ان نوم الطفل مبكرا لا يعنى استيقاظه فى منتصف الليل، بل ربما يساعده النوم مبكرا على نوم ساعات أكثر.

– ملابس مريحة

عادة ما تقلق الام على طفلها من البرد وبالتالى تجعله يرتدى العديد من الملابس أثناء النوم، فربما يكون هذا السبب الرئيسى لاستيقاظ الطفل فى الليل. لذا اجعلى طفلك يرتدى ملابس قطنية ومريحة .

– حرارة مناسبة

معظمنا لا يستطيع النوم اذا لم تكن حرارة الغرفة مناسبة، ينطبق الوضع نفسه على الطفل، فهو يشعر بالحرارة والبرد مثلنا تماما. لذا ضعي طفلك فى غرفة حرارة مناسبة تساعده على الاسترخاء.

– غرفة مظلمة

معظم الامهات يعتقدن ان غرفة بها ضوء خافت افضل من الغرفة المظلمة حتى لا يخاف الطفل. ولكن هذا خطأ فالطفل فى هذه السن المبكرة لم يجرب او حتى يعرف الشعور بالخوف، لذا حاولى ان تجعلىن الغرفة مظلمة قدر الامكان.

ـ تدليك الطفل

 يقال معظم الأطباء ان الطفل الذى يحصل على تدليك فى بطنه ورأسه وقدمه، يغفو فى خلال 15 دقيقة. لذا دلكى جسم طفلك واجعليه يشعر بالاسترخاء

– القيلولة

تظن بعض الأمهات ان القيلولة ما هى إلا فترة نوم قصيرة تجعل الطفل يستيقظ طوال الليل، ولكن هذا خطأ. فأهمية القيلولة لا تقل عن اهمية النوم لفترات طويلة، ففى هذه الفترة تنمو قدرات الطفل العقلية والجسمانية لذا لا تيقظى طفلك اثناء حصوله على قيلولة.

حفاضات الطفل

إذا ابتلت حفاضات طفلك أثناء النوم، لا تحاولىن تغيرها فى ذلك الوقت. فالحفاضات قادرة على امتصاص المياه بجانب ان طفلك لن يشعر بها. ولكن تغييرها اثناء النوم ستجعله يستيقظ وفى حالة مزاجيه سيئة.

– اللهايات أثناء النوم

إذا نام طفلك واللهاية فى فمه، حاولى ان تزيليها من فمه اثناء نومه لأنها اذا وقعت من فمه اثناء النوم ستساعده على الاستيقاظ والشعور بالقلق.

– الروتين اليومى

اتبعى روتين معين عند الذهاب الى النوم، فمثلا وضعه فى السرير، سرد نوع معين من القصص والاستماع الى موسيقى بعينها، هذه الاساليب ما هى إلا رسالة لطفلك انه حان وقت النوم. ومن المفضل عدم تغير الاساليب حتى يتعود طفلك عليها.

– التمييز ما بين الليل والنهار:

على الرغم من أن الأطفال سيتوصّلون في النهاية إلى النوم لفترة أطول خلال الليل، إلا أن العديد من حديثي الولادة يخلطون ما بين الليل والنهار . لكي تساعدين طفلك على النوم لمدة أطول أثناء الليل، ميّزي بين القيلولة ووقت النوم. خلال الليل، ابدئي بترسيخ روتين معيّن لوقت النوم … العبي معه بهدوء على سبيل المثال، واقرئي له، وأعطيه حماماً ساخناً، وألبسيه رداء النوم، وغنّي له، وخفّفي نور الغرفة.

– إسردى قصة لطفلك

حاولى ان تسردى قصة مشوقة وممتعة لطفلك وابتعدى عن الحكايات الحزينة، فالطفل يميز نبرة صوتك اذا كانت تميل الى الحزن اوالفرح وربما قد يؤدى ذلك الى بكائه. لذا اقراى قصة مشوقة وممتعه له قبل النوم.

– الحديث مع الطفل

من أجل أن يفرغ الطفل الطاقة الكلامية لديه,وكذلك علينا أختيار نوع الحديث, بحيث يكون حديث سعيد,أويتعلق بالمستقبل الجميل, مما يضمن أن الأحلام التي سيراها الطفل خلال نومه ستكون جميلة, إذ أن الأخلام المزعجة تنغص عليه ذلك

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة