وزير الداخلية: لم نستخدم اللهجة المناسبة بالنقاش حول الهجرة

img

.

أقر وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر أنه ربما لم يستخدم دائما الأسلوب المناسب في النقاش حول الهجرة.

ولكنه أكد في تصريحات أنه بخلاف ذلك كان “متوجها دائما نحو الأمر ذاته” في النقاشات داخل الائتلاف الحاكم عن سياسة اللجوء.

وأوضح “زيهوفر”، الذي يشغل أيضا منصب رئيس الحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا أنه من هذا المنطلق سيتم في البداية انتخاب رئيس الحكومة الجديد لولاية بافاريا بعدما تم إجراء الانتخابات المحلية بها ، وأنه سيتم بعد ذلك تحليل نتيجة هذه الانتخابات التي تعد النتيجة الأسوأ في تاريخ الحزب المسيحي البافاري الذي فقد الأغلبية البرلمانية داخل الولاية حاليا.

وأضاف الوزير الاتحادي، أنه سيتم بعد ذلك أيضا اتخاذ قرار بشأن أية تبعات محتملة بالنسبة للأفراد.

يُشار إلى أن الحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا- وهو الشقيق الأصغر للحزب المسيحي الديمقراطي الذي ترأسه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في الاتحاد المسيحي بزعامتها- تراجع بنحو 10% مقارنة بالانتخابات المحلية الماضية في عام 2013، وحصل على 37.2% فقط من أصوات الناخبين في الولاية، بحسب النتائج الأولية.

الكاتب Mudir

Mudir

مواضيع متعلقة

التعليقات مغلقة